منير فخرى: لن نترك الساحة فى انتخابات المجالس المحلية

بعد ندوة شيقة عن العولمة ألقاها الأستاذ منير فخرى عبد النور فى مكتبة الأسكندرية، صمم السكرتير العام لحزب الوفد على عدم تفويت الفرصة و لقاء الوفديين بالأسكندرية على الرغم من الاجهاد الشديد الذى شعر به من جراء أعباء الأعمال الحزبية فى القاهرة و مشقة السفر ثم الندوة ثم الاجابة على أسئلة الجماهير. رحبت قيادات الوفد بالأسكندرية بالأستاذ منير كما رحب به جمهور الوفديين الذىن تقاطروا على مقر الحزب للقائه و منحه الدكتور محمد أبو رابح درع الوفد تقديرا له.

فى البداية أكد عبد النور على استقرار الحزب فى ظل القيادة الحالية و أن الوفديين لا يجب أن يشعروا بالقلق ازاء هذا الموضوع قط، و أ ن كل اللغط  المثار هو كلام هامشى و لا يجب أن يشت تركيزنا عن ما هو أهم. و طلب السكرتير العام من الدكتور أبو رابح سرعة انهاء التشكيل النهائى للجنة العامة بالأسكندرية و أوضح الدكتور أبو رابح أنه انتهى بالفعل من هذه المهمة وفقا للائحة الحزب بملء الأماكن الشاغرة فى لجان الأقسام و التى خلت نتيجة فصل أو استقالة أحد الأعضاء بتصعيد أقرب الخاسرين فى الانتخابات الأخيرة التى جرت فى أبريل 2006.

و أكد عبد النور أننا لا يجب أن نترك الساحة فى انتخابات ا لمجالس المحلية القادمة و أن يكون لنا ممثلون فى مجالس الأحياء و مجلس المحافظة على الرغم من قناعته التامة بشراسة المعركة و أننا يجب أن نبذل قصارى جهدنا كى نحافظ على الحزب العريق و أوضح أن القيادة فى القاهرة تسمح (ولكن لا تفرض) التحالف مع بعض الأحزاب الشرعية مثل التجمع و الناصرى و الجبهة لو أن هذا التحالف سوف يجلب منفعة عامة ولكنه فى السياق ذاته حذر من التحالف مع أى جماعات غير مشروعة أو محظورة. و هنا علق الدكتور ياسر قشطة أننا لا يجب أن نتحالف مع أحد لأنهم لن يضيفوا لنا شيئا و طالب الأستاذ مصطفى الشرنوبى الحرص فى اختيار المرشحين و أن يكونوا صورة مشرفة للحزب كما شدد أننا يجب أن نتكاتف لبناء الحزب و ألا نكون معاول هدم و تعهد أنه سوف يقوم بدعوة الوفديين جميعهم فى منزله، و لخص المهندس اسماعيل رجب الهدف من اللقاء و الدور الواجب على الأسكندرية فى المرحلة القادمة، كما طالب الأستاذ خالد الأمير أن تعقد دورات تدريبية فى أقرب فرصة لصقل مهارات شباب الحزب السياسية.

و حضر اللقاء من أعضاء لجنة الرمل الأستاذ/مصطفى الشرنوبى و المهندس/ اسماعيل رجب و الأستاذ/محمدالبوشى و الأستاذ/كريم عبد النبى و المهندس/وليد المهدى.و فى نهاية اللقاء حذر السكرتير العام من المهاترات و الكلام المرسل الذى لآ يستند على دليل و الذى من شأنه عرقلة جهود الاصلاح فى الحزب.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s