ستاد الرمل

صدام مبكر بين الأهلى و الزمالك فى دورى أبطال أفريقيا للأندية…. القرعة وضعت الفريقان فى مجموعة واحدة

18 مايو 2008

مفاجأة غير سارة لجمهور الكرة المصرية لاسيما عاشقى القطبين الكبيرين الأهلى و الزمالك حيث زجت بهم القرعة معا فى مجموعة واحدة هى الأقوى فى دور الثمانية لدورى أبطال أفريقيا مما يعنى أن ثمة مواجهة مبكرة سوف تحدث بين زعماء القارة الأفريقية و يعتبر الفريقان المصريان أعلى الفرق تحقيقا للقب البطولة حيث أحرز كل منهما اللقب 5 مرات و على الرغم من ذلك فان الزمالك تم تصنيفه كمستوى ثالث لتراجع نتائجه فى البطولات الأخيرة و مغادرته المسابقة من الأدوار الأولى بينما أتى الأهلى فى التصنيف الأول طبعا نظرا لبلوغه المباراة النهائية فى ثلاث بطولات متتالية و حصده اللقب مرتين منهما. و تضم المجموعة الى جانب الأهلى و الزمالك فريق أسيك الايفوارى الرهيب الذى لا يقهر على أرضه الا نادرا و فريق ديناموز هرارىبطل زيمبابوى. تضم المجموعة الثانية أنييمبا بطل نيجريا على رأس المجموعة (فى التصنيف) و الهلال السودانى و مازيمبى الكونجولى و القطن الكاميرونى و بعا الفارق بين مستوى فرق المجموعتين لا يحتاج لتعليق. عموما أطيب الأمانى لقطبى الكرة المصرية باحراز بطاقتى التأهل للدور قبل النهائى عن المجموعة الأولى.

فى ماراثون المركز الثانى… الطلائع يتقدم على الاسماعيلى بهدف بابا أركو

فى مباراة قوية تقدم نادى طلائع الجيش على النادى الاسماعيلى بهدف مقابل لاشيء بهدف أحرزه بابا أركوالمهاجم الغانى فى الدقيقة 43 من الشوط الأول. بهذا الفوز يصعد طلائع الجيش للنقطة 44 و لاتزال له مباراة مؤجلة أخرى مع الاسماعيلى الذى تجمد رصيده بعد هذه الخسارة عند 41 نقطة قبع بها فى المركز الرابع. و من أبرز أحداث اللقاء طرد مدافع الاسماعيلى شريف عبد الفضيل اثر خشونة زائدة مع مهاجم الجيش حسن موسى.

 الزمالك يعبر الحدود بهدف حمزة

تغلب فريق نادى الزمالك على نادى حرس الحدود بهدف للمبدع جمال حمزة فى الدقيقة الثامنة من الشوط الأول. بهذا الفوز ينفرد الزمالك بالمركز الثانى بعد وصوله للنقطة 46 مع الاعتبار أن للجيش و الاسماعيلى مباراة مؤجلة. قدم لاعبو الزمالك فاصلا من المهارات و الاستعراض و المتعة خلال شوط المباراة الأول و لكن فى الشوط الثانى تبدل الحال و كشر الحدود عن أنيابهم و هددوا مرمى عبد المنصف الذى كان موفقا ( فى هذه المباراة) و الذى تصدى لتلك الهجمات.

رغم تعادله السلبى مع البلدية الأهلى بطل الدورى للمرة الرابعة على التوالى وللمرة 34 فى تاريخه

انتهت مباراة الأهلى المتصدر (بفارق) و بلدية المحلة (وصيف الأخير) بالتعادل السلبى و على الرغم من ذلك يصل الأهلى الى النقطة 63 و هى النقطة التى حسمت له الدرع فعليا و نظريا بعد أن حسمه اكلينيكيا منذ بداية الدور الثانى. و يأتى حسم الأهلى للدورى قبل نهايته بخمس أسابيع كانجاز جديد للأهلى الذى بات ينافس نفسه و يسعى لتحطيم أرقامه بأقدام لاعبيه و هوناتج طبيعى لادارة منظمة و عقلية احترافية و منظومة متكاملة يؤدى كل من فيها دوره تلقائيا. و على صعيد آخر يواجه الأهلى أزمة خاصة بحراسة المرمى بعد واقعة الهرب الشهيرة لعصام الحضرى و التى وضعت النادى فى مأزق أفريقى لاسيما بعد اصابة أمير عبد الحميد و استعداد الفريق لخوض مباريات دور الثمانية. نتمنى للأهلى ممثل الكرة المصرية كل توفيق و أن يتجاوز هذه العقبة.

بثلاث ركلات ترجيح يتأهل الزمالك للدور ال16 لأندية أفريقيا أبطال الدورى

درس طالما تعلمناه مع الزمالك (لا تفرح بمكسب 2-صفر على أرضك) فعلى الرغم من تفوق الزمالك فى القاهرة بهدفين دون رد على منافسه أفريكا سبور الايفوارى الا أن الأخير استطاع احراز هدفين على أرضه وسط جماهيره و بمساعدة من حكم اللقاء الذى احتسب ركلتي جزاء لصالح أفريكا سبور فى نهاية الشوط الأول و بداية الشوط الثانى أرجعا المباراة لنقطة التعادل ليحتكموا بعد ذلك لضربات الجزاء الترجيحية و بشق الأنفس و باحراز ثلاث ضربات يصل الزمالك لدور ال16 من البطولة الأفريقية للأندية أبطال الدورىز أطيب الأمانى للزمالك المصرى بالتوفيق فى مشواره الأفريقى.

الاتصالات تشوش على انتصارات الأهلى بتعادل ثمين

شحن فريق المصرية للاتصالات رصيده بنقطة غالية بعد نجاحه فى انتزاع التعادل من الشياطين لحمر. بهذا التعادل توقف عدد انتصارات فريق الأهلى الرهيب عند 12 انتصارا متتاليا فقط و على الرغم من أن القمة شبه محسومة للأهلى فان جماهير الفريق لا تقبل سوى الفوز الذى أدمنت طعمه. أحرز للأهلى عماد النحاس فى الشوط الأول و تعادل للاتصالات ناصر حسنين اللاعب البديل قبل نهاية المباراة بثمانى دقائق. لم يرتق الأداء فى المباراة للمستوى المطلوب و من أبرز وقائعها غياب عماد متعب من التشكيل الأساسى للفريق. فهل يتكرر سيناريو الحضرى مع متعب الذى يرفض تجديد عقده و يسعى للاحتراف؟؟!!

تعادل الاتحاد السكندرى زعيم الثغر مع الاسماعيلى بهدف لكل منهما

يتعادل فريق الكرة للاتحاد السكندرى الذى يحاول الهروب من شبح الهبوط مع الاسماعيلى الذي يصارع على المركز الثانى مع الثالوث الزمالك و الجيش و بتروجيت. و بهذا التعادل ينتزع كل فريق منهما نقطة وحيدة لا تنفعه كثيرا فى احراز هدفه فالاتحاد لم يقترب من منطقة الأمان و لا الاسماعيلى ضمن الانفراد بالمركز الثانى. حضر جمهور غفير من أهالى الأسكندرية الأوفياء (حوالى35 ألف) الى الاستاد لمساندة سيد البلد. أحرزللاسماعيلى هانى سعيد من تصويبة صاروخية و لكن رامى سعيد يدرك التعادل فى نهاية الشوط الأول ليمر الشوط الثانى بدون أهداف و لا متعة و لا خطورة.

 

الزمالك يعبر الحدود لنهائى كأس مصر

أخيرا و بعد طول صبر لجماهير القلعة البيلضاء تمكن الزمالك من تخطى حرس الحدود فى مباراة الدور ربع النهائى لبطولة كأس مصر أو بطولة الأمل الأخير للجيل الحالى. و كانت المباراة عمراوية بحتة حيث أحرز الهدف الأول للزمالك عمرو زكى ثم تعادل عمرو الدالى للحدود من ضربة جزاء و فى الشوط الثانى أعاد عمرو الصفتى البسمة للجماهير باحرازه الهدف الثانى. و كعادة كرول (على الرغم من المكسب) قدم الزمالك أداء فرديا و اتسمت تغييرات كرول بالعشوائية و كأنه فى معزل عن ادراك قدرات لاعبيه.. عموما ربنا سترها مع جماهير الزمالك و تأهلوا للمباراة النهائية و سوف يقابل الفائز من المقاولين و انبى.

طلائع الجيش يتأهل للربع نهائى لدورى أبطال العرب فى أول مشاركة له

فى أول مشاركة له بدورى أبطال العرب يضيف طلائع الجيش انجازا جديدا له ببلوغه الدور الربع نهائى فى أول مشاركة له ليخط اسمه كواحد من الكبار فى الكرة المصرية بأداء مميز فى الدورى و موقع متقدم فى الجدول.  تغلب طلائع الجيش على الطليعة السورى على أرضه و وسط جمهوره بهدف لبابا أركو الغانى فى الدقيقة 70 من عمر المباراة. ألف مبروك للطلائع و دائما الكرة المصرية للأمام. 

بدون أبو تريكة و الحضرى الأهلى يحسم القمة 101 و يضاعف آلام الزملكاوية

حقق النادى الأهلى فوزا ثمينا على النادى الزمالك فى اطار مسابقة الدورى الممتاز بعد تغلبه عليه فى مباراة الأمس بهدفين نظيفين لأحمد فتحى و عماد متعب. حقق الأهلى العديد من الأهداف حيث أكد تربعه على قمة الدورى بفارق ضخم  (18 نقطة) عن أقرب منافسيه الطلائع و بتروجيت، كما استمتع بهزيمة غريمه التقليدى نادى الزمالك و اللذان تعد مباراتهما سوىا بطولة فى حد ذاتها بغض النظر عن ترتيب الفريقين فى الجدول، كما اطمأن الأهلى على فريقه فى ظل غياب أعمدة أساسية من قوام الفريق أبرها أبو تريكة المصاب و الحضرى المعاقب بخلاف اسلام الشاطر و أحمد السيد.

جاءت المباراة مملة فى أغلب أوقات الشوط الأول باستثناء فرصتين لعماد متعب و أخرى لمصطفى جعفر و لكن الاثننين أضاعا بغرابة شديدة، أما الشوطالثانى فقد شهد حركة نسبية عن الشوط الأول و بتوفيق عال يحرز أحمد فتحى الهدف الأول للنادى الأهلى ثم يتعاون بشير التابعى (الذى يقترن اسمه بالعديد من نكبات القلعة البيضاء فى الألفية الثالثة)  مع عماد متعب الذى صام طويلا عن التهديف ليضيف الهدف الثانى للأهلى.

لعب رود كرول بتشكيل عجيب و أجرى تغييرات أعجب حيث استبدل أكثر لاعبى الزمالك نشاطا و حركة مصطفى جعفر و أجل الدفع بالنجم الموهوب شيكابالا الى الشوط الثاننى و الذى فقد فاعليته و اكتفى ببعض الكعوب الطائشة أما دكة البدلاء فى الأهلى فقد عانت من غياب النجوم و مع ذلك حسم نادى القرن القاء و الدورى لصالحه و تبقى الاثارة فى صراعات القاع أو المركز الثانى.

1 Comment

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s